كتاب مسائل في الزواج والحمل والولادةكتب إسلامية

كتاب مسائل في الزواج والحمل والولادة

مسائل في الزواج والحمل والولادة من الفقه العام - عنوان الكتاب: مسائل في الزواج والحمل والولادة; المؤلف: محمد بن محمود بن مصطفى الإسكندري; الناشر: دار ابن حزم إن الله تعالى أنعم على الأمة بتحليل النكاح وتحريم السفاح وجعل الرغبة في الولد وانجابه من مطلوبات أشرف الخلق . فرأى الكاتب ما تعانيه النساء من آلام الحمل ومشقته ، من حواء مروراً بمريم عليها السلام ، إلى أن يرث الأرض ومن عليها . فأراد أن يزف لهن بشريات من الكتاب والسنة بسبب ما عانينه من آلام الحمل والوضع والتربية . قال تعالي :وَأَنكِحُوا الْأَيَامَىٰ مِنكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ ۚ إِن يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ ۗ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ ) صدق الله العظيم ........ تعريف الزواج[1]: الزواج لغةً: هو اقتران أحد الشيئين بالآخر، وازدواجهما؛ أي: صار كل منهما زوجًا للآخر بعد أن كان كل واحدًا منهما فردًا. ومنه: الضم، كأن الزوج ضم زوجته إلى صدره ضمًّا يشبه ضم أم الغلام لغلامها إلى صدرها، في حنان وشوق ورأفة، ويطلق على العقد والوطء[2]. الزواج عند الفقهاء: المعنى الشرعي لكل من الزواج والنكاح هو ما يطلق على العقد الذي يعطي لكل واحد من الزوجين حق الاستمتاع بالآخر على الوجه المشروع[3]. وعرفه العلامة محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله - بأنه: (تعاقد بين رجل وامرأة، يقصد به استمتاع كلٍّ منهما بالآخر، وتكوين أسرة صالحة ومجتمع مسلم، ومن هنا نأخذ أنه لا يقصد بعقد النكاح مجرد الاستمتاع، بل يقصد به مع ذلك معنى آخر، هو: تكوين الأُسر الصالحة، والمجتمعات السليمة، لكن قد يغلب أحد القصدين على الآخر لاعتبارات معينة، بحسب أحوال الشخص)[4]. حكم الزواج: يختلف حكم الزواج بحسب الشخص؛ فقد يكون واجبًا، وقد يكون مندوبًا أو مستحبًّا، أو مكروهًا أو محرمًا، وهو مقرون بالاستطاعة المالية والجنسية؛ فهو واجب في حق من استطاع مؤنته، وخاف العنَت والضرر على دينه من العزوبة؛ لحديث ابن مسعود رضي الله عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: ((يا معشر الشباب، مَن استطاع منكم الباءة فليتزوج، ومن لم يستطع فعليه بالصوم؛ فإنه له وجاء))[5]، ومستحب للقادر الذي لا يخاف العنت والضرر، يأمن عدم الوقوع في المحظور[6]، ويُكرَه تركه لغير عذر؛ لحديث أنس بن مالك رضي الله عنه قال: "جاء ثلاثة رهط إلى بيوت أزواج النبي صلى الله عليه وسلم يسألون عن عبادة النبي صلى الله عليه وسلم، فلما أخبروا كأنهم تقالُّوها، فقالوا: وأين نحن من النبي صلى الله عليه وسلم، قد غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر؟! قال أحدهم: أما أنا فأصلي الليل أبدًا، وقال الآخر: أنا أصوم ولا أفطر، وقال آخر: أنا أعتزل النساء فلا أتزوج أبدًا، فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: ((أنتم الذين قلتم: كذا وكذا؟ إي والله إني لأخشاكم لله، وأتقاكم له، لكني أصوم وأفطر، وأصلي وأرقد، وأتزوج النساء؛ فمن رغب عن سنتي فليس مني))[7]. ............
محمد بن محمود بن مصطفى الإسكندري - ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ مسائل في الزواج والحمل والولادة ❝ الناشرين : ❞ دار ابن حزم ❝ ❱
من كتب الفقه العام كتب إسلامية - مكتبة كتب إسلامية.

وصف الكتاب : مسائل في الزواج والحمل والولادة من الفقه العام - عنوان الكتاب: مسائل في الزواج والحمل والولادة; المؤلف: محمد بن محمود بن مصطفى الإسكندري;
الناشر: دار ابن حزم

إن الله تعالى أنعم على الأمة بتحليل النكاح وتحريم السفاح وجعل الرغبة في الولد وانجابه من مطلوبات أشرف الخلق . فرأى الكاتب ما تعانيه النساء من آلام الحمل ومشقته ، من حواء مروراً بمريم عليها السلام ، إلى أن يرث الأرض ومن عليها . فأراد أن يزف لهن بشريات من الكتاب والسنة بسبب ما عانينه من آلام الحمل والوضع والتربية .

قال تعالي :وَأَنكِحُوا الْأَيَامَىٰ مِنكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ ۚ إِن يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ ۗ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ ) صدق الله العظيم

........


تعريف الزواج[1]:
الزواج لغةً: هو اقتران أحد الشيئين بالآخر، وازدواجهما؛ أي: صار كل منهما زوجًا للآخر بعد أن كان كل واحدًا منهما فردًا.

ومنه: الضم، كأن الزوج ضم زوجته إلى صدره ضمًّا يشبه ضم أم الغلام لغلامها إلى صدرها، في حنان وشوق ورأفة، ويطلق على العقد والوطء[2].

الزواج عند الفقهاء: المعنى الشرعي لكل من الزواج والنكاح هو ما يطلق على العقد الذي يعطي لكل واحد من الزوجين حق الاستمتاع بالآخر على الوجه المشروع[3].

وعرفه العلامة محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله - بأنه: (تعاقد بين رجل وامرأة، يقصد به استمتاع كلٍّ منهما بالآخر، وتكوين أسرة صالحة ومجتمع مسلم، ومن هنا نأخذ أنه لا يقصد بعقد النكاح مجرد الاستمتاع، بل يقصد به مع ذلك معنى آخر، هو: تكوين الأُسر الصالحة، والمجتمعات السليمة، لكن قد يغلب أحد القصدين على الآخر لاعتبارات معينة، بحسب أحوال الشخص)[4].

حكم الزواج:
يختلف حكم الزواج بحسب الشخص؛ فقد يكون واجبًا، وقد يكون مندوبًا أو مستحبًّا، أو مكروهًا أو محرمًا، وهو مقرون بالاستطاعة المالية والجنسية؛ فهو واجب في حق من استطاع مؤنته، وخاف العنَت والضرر على دينه من العزوبة؛ لحديث ابن مسعود رضي الله عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: ((يا معشر الشباب، مَن استطاع منكم الباءة فليتزوج، ومن لم يستطع فعليه بالصوم؛ فإنه له وجاء))[5]، ومستحب للقادر الذي لا يخاف العنت والضرر، يأمن عدم الوقوع في المحظور[6]، ويُكرَه تركه لغير عذر؛ لحديث أنس بن مالك رضي الله عنه قال: "جاء ثلاثة رهط إلى بيوت أزواج النبي صلى الله عليه وسلم يسألون عن عبادة النبي صلى الله عليه وسلم، فلما أخبروا كأنهم تقالُّوها، فقالوا: وأين نحن من النبي صلى الله عليه وسلم، قد غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر؟! قال أحدهم: أما أنا فأصلي الليل أبدًا، وقال الآخر: أنا أصوم ولا أفطر، وقال آخر: أنا أعتزل النساء فلا أتزوج أبدًا، فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: ((أنتم الذين قلتم: كذا وكذا؟ إي والله إني لأخشاكم لله، وأتقاكم له، لكني أصوم وأفطر، وأصلي وأرقد، وأتزوج النساء؛ فمن رغب عن سنتي فليس مني))[7].

............

للكاتب/المؤلف : محمد بن محمود بن مصطفى الإسكندري .
دار النشر : دار ابن حزم .
سنة النشر : 2002م / 1423هـ .
عدد مرات التحميل : 103664 مرّة / مرات.
تم اضافته في : السبت , 10 مايو 2008م.
حجم الكتاب عند التحميل : 2.2 ميجا بايت .

ولتسجيل ملاحظاتك ورأيك حول الكتاب يمكنك المشاركه في التعليقات من هنا:

مسائل في الزواج والحمل والولادة من الفقه العام


إن الله تعالى أنعم على الأمة بتحليل النكاح وتحريم السفاح وجعل الرغبة في الولد وانجابه من مطلوبات أشرف الخلق . فرأى الكاتب ما تعانيه النساء من آلام الحمل ومشقته ، من حواء مروراً بمريم عليها السلام ، إلى أن يرث الأرض ومن عليها . فأراد أن يزف لهن بشريات من الكتاب والسنة بسبب ما عانينه من آلام الحمل والوضع والتربية .

قال تعالي :وَأَنكِحُوا الْأَيَامَىٰ مِنكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ ۚ إِن يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ ۗ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ ) صدق الله العظيم 

........


تعريف الزواج[1]:
الزواج لغةً: هو اقتران أحد الشيئين بالآخر، وازدواجهما؛ أي: صار كل منهما زوجًا للآخر بعد أن كان كل واحدًا منهما فردًا.

ومنه: الضم، كأن الزوج ضم زوجته إلى صدره ضمًّا يشبه ضم أم الغلام لغلامها إلى صدرها، في حنان وشوق ورأفة، ويطلق على العقد والوطء[2].

الزواج عند الفقهاء: المعنى الشرعي لكل من الزواج والنكاح هو ما يطلق على العقد الذي يعطي لكل واحد من الزوجين حق الاستمتاع بالآخر على الوجه المشروع[3].

وعرفه العلامة محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله - بأنه: (تعاقد بين رجل وامرأة، يقصد به استمتاع كلٍّ منهما بالآخر، وتكوين أسرة صالحة ومجتمع مسلم، ومن هنا نأخذ أنه لا يقصد بعقد النكاح مجرد الاستمتاع، بل يقصد به مع ذلك معنى آخر، هو: تكوين الأُسر الصالحة، والمجتمعات السليمة، لكن قد يغلب أحد القصدين على الآخر لاعتبارات معينة، بحسب أحوال الشخص)[4].
 
حكم الزواج:
يختلف حكم الزواج بحسب الشخص؛ فقد يكون واجبًا، وقد يكون مندوبًا أو مستحبًّا، أو مكروهًا أو محرمًا، وهو مقرون بالاستطاعة المالية والجنسية؛ فهو واجب في حق من استطاع مؤنته، وخاف العنَت والضرر على دينه من العزوبة؛ لحديث ابن مسعود رضي الله عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: ((يا معشر الشباب، مَن استطاع منكم الباءة فليتزوج، ومن لم يستطع فعليه بالصوم؛ فإنه له وجاء))[5]، ومستحب للقادر الذي لا يخاف العنت والضرر، يأمن عدم الوقوع في المحظور[6]، ويُكرَه تركه لغير عذر؛ لحديث أنس بن مالك رضي الله عنه قال: "جاء ثلاثة رهط إلى بيوت أزواج النبي صلى الله عليه وسلم يسألون عن عبادة النبي صلى الله عليه وسلم، فلما أخبروا كأنهم تقالُّوها، فقالوا: وأين نحن من النبي صلى الله عليه وسلم، قد غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر؟! قال أحدهم: أما أنا فأصلي الليل أبدًا، وقال الآخر: أنا أصوم ولا أفطر، وقال آخر: أنا أعتزل النساء فلا أتزوج أبدًا، فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: ((أنتم الذين قلتم: كذا وكذا؟ إي والله إني لأخشاكم لله، وأتقاكم له، لكني أصوم وأفطر، وأصلي وأرقد، وأتزوج النساء؛ فمن رغب عن سنتي فليس مني))[7].
 

تحميل وقراءة وتصفح أولاين مباشر بدون روابط كتاب مسائل في الزواج والحمل والولادة pdf 



نوع الكتاب : pdf.
اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل مسائل في الزواج والحمل والولادة
محمد بن محمود بن مصطفى الإسكندري
محمد بن محمود بن مصطفى الإسكندري



كتب اخرى في كتب الفقه العام

النشوز ضوابطه حالاته أسبابه طرق الوقاية منه وسائل علاجه في ضوء القرآن والسنة PDF

قراءة و تحميل كتاب النشوز ضوابطه حالاته أسبابه طرق الوقاية منه وسائل علاجه في ضوء القرآن والسنة PDF مجانا

موقف الإسلام من نشور الزوجين أو أحدهما وما يتبع ذلك من أحكام PDF

قراءة و تحميل كتاب موقف الإسلام من نشور الزوجين أو أحدهما وما يتبع ذلك من أحكام PDF مجانا

الكشف الصريح عن أغلاط الصابوني في صلاة التراويح PDF

قراءة و تحميل كتاب الكشف الصريح عن أغلاط الصابوني في صلاة التراويح PDF مجانا

مشكلة الإجهاض دراسة طبية فقهية PDF

قراءة و تحميل كتاب مشكلة الإجهاض دراسة طبية فقهية PDF مجانا

الإختلاط بين الجنسين أحكامه وآثاره PDF

قراءة و تحميل كتاب الإختلاط بين الجنسين أحكامه وآثاره PDF مجانا

الإختلاط بين الجنسين في ضوء الكتاب والسنة من خلال أصول الفقه ومقاصد الشريعة PDF

قراءة و تحميل كتاب الإختلاط بين الجنسين في ضوء الكتاب والسنة من خلال أصول الفقه ومقاصد الشريعة PDF مجانا

قاعدة في الإنغماس في العدو وهل يباح PDF

قراءة و تحميل كتاب قاعدة في الإنغماس في العدو وهل يباح PDF مجانا

صفة صلاة النبي والأذكار والغناء والتصوير وتارك الصلاة وحلق اللحى وشرب الدخان والإسبال والتوبة PDF

قراءة و تحميل كتاب صفة صلاة النبي والأذكار والغناء والتصوير وتارك الصلاة وحلق اللحى وشرب الدخان والإسبال والتوبة PDF مجانا

المزيد من كتب إسلامية في مكتبة كتب إسلامية , المزيد من كتب الفقه العام في مكتبة كتب الفقه العام , المزيد من كتب مجموعات الحديث في مكتبة كتب مجموعات الحديث , المزيد من كتب التفاسير في مكتبة كتب التفاسير , المزيد من كتب التوحيد والعقيدة في مكتبة كتب التوحيد والعقيدة , المزيد من كتب السيرة النبوية في مكتبة كتب السيرة النبوية , المزيد من إسلامية متنوعة في مكتبة إسلامية متنوعة , المزيد من المصحف الشريف في مكتبة المصحف الشريف , المزيد من كتب علوم القرآن في مكتبة كتب علوم القرآن
عرض كل كتب إسلامية ..
اقرأ المزيد في مكتبة كتب تقنية , اقرأ المزيد في مكتبة كتب إسلامية , اقرأ المزيد في مكتبة كتب الهندسة و التكنولوجيا , اقرأ المزيد في مكتبة كتب التنمية البشرية , اقرأ المزيد في مكتبة الكتب التعليمية , اقرأ المزيد في مكتبة القصص و الروايات و المجلات , اقرأ المزيد في مكتبة كتب التاريخ , اقرأ المزيد في مكتبة كتب الأطفال قصص و مجلات , اقرأ المزيد في مكتبة كتب تعلم اللغات , اقرأ المزيد في مكتبة الكتب و الموسوعات العامة , اقرأ المزيد في مكتبة كتب الطب , اقرأ المزيد في مكتبة كتب الأدب , اقرأ المزيد في مكتبة كتب الروايات الأجنبية والعالمية , اقرأ المزيد في مكتبة كتب علوم سياسية و قانونية , اقرأ المزيد في مكتبة كتب اللياقة البدنية والصحة العامة , اقرأ المزيد في مكتبة الكتب الغير مصنّفة , اقرأ المزيد في مكتبة كتب الطبخ و الديكور , اقرأ المزيد في مكتبة كتب المعاجم و اللغات , اقرأ المزيد في مكتبة كتب علوم عسكرية و قانون دولي , اقرأ المزيد في مكتبة الكتب العلمية
جميع مكتبات الكتب ..